22 مارس 2010

ليلة رعب

الخيال جزء أساسي من ثقافة الإنسان، وتعتبر القدرة على خلق وإبداع الخيال في الأعمال الفنية إحدى صفات البشر. تثير فينا تلك الأعمال الفنية مزيجاً من المشاعر الإنسانية وتمتعنا و يشتت بعضها الآخر منها تفكيرنا فنذهب بنا بعيداً إلى عالم آخر وإن كانت لحظات ، نحتاج الخيال لنرتاح قليلاً من الواقع الرتيب وللأحلام في حياتنا دور في ذلك، كما يجعلنا نتفاعل بمشاعرنا دون أن نكون مشاركين في المشهد ، ذلك التفاعل الذي يسمى بـ "التفاعل عن بعد".


معلومات عن العمل الفني
اسم العمل : Kos Ule
الفنان: Kerem Beyit
السنة : 2004

علق على المشهد
كبر صورة العمل الفني أولاً (من خلال الضغط على الصورة) ثم تأملها واكتب لنا تعليقك ، حاول أن تصف لنا ما أحسست به والأفكار التي راودتك حوله.

هناك 6 تعليقات:

  1. احس بالشفقة على هذا الرجل المسكين الذي لايوجد غيره في ساحة المعركة...يبدو انه مجنون ومتمرد وخالف قومه الذين لا يخرجون من منازلهم بعد غروب الشمس خوفا من أن يصبحو عشاءا لهؤلاء الوحوش

    ردحذف
  2. الوحه تمثل عمري القصير والحزين ولقبي الحزين تلك الوحوش سنين عمري والرجل انا الوحيد الحزين

    ردحذف
  3. تمثل الوحة وكائنه معركة بين ثلاث شعوب وهي البشر وماص الدماء والمستذئبين واظن انة الرجل كان بريئ يحاول ايجاد ماؤة له وبلمصادفة رائته تلك الوحوش وانقضت عليه ...... تحياتي فتات الخريف

    ردحذف
  4. ما حاجة الفنان لرسم هذه اللوحة المرعبة
    ربما هي انعكاس لما بداخلة

    ردحذف
  5. ارى رجلا مسكين لم يهتم لكلام قومه.خرج بعد غروب الشمس ولا يدري ماكان ينتظرة.وجد نفسه وحيدا في ظلمة الليل المعتمة تنقض عليه الوحوش من كل صوب و ناحيه.يبحث عن مئوى يختبئ فيه ولاكن بلا منفعه.و ظل ينادي و ينادي مستنجدا و لاكن هل من مجيب!.ويقول يا اسفاه على عمري القصير الحزين ستمزقني الوحوش اربا و يا ليتني لقومي كنت مجيب.

    ردحذف
  6. من خلال معاينتي للصورة تبين لي ان الفنان يعيش في عالم خيالي
    يصف خلفيته النفسية و بصراحة العمل معبر جذا .........

    ردحذف

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.